أجزاء من إنجلترا ستشهد ضعف كمية الأمطار الشهرية في أقل من 3 أيام

Advertising

يمكن أن تشهد بعض أجزاء المملكة المتحدة هطول كميات كبيرة من الأمطار مع وصول العاصفة كريستوف.

حذر مكتب الأرصاد الجوية من أن منسوب الأمطار الذي ستشهده البلاد في يومين ونصف قد يساوي متوسط هطول الأمطار لمدة شهرين.

يمكن أن يسبب هطول الأمطار الغزيرة حدوث فيضانات وهبوب رياح شديدة وتساقط الثلوج.

أصدرت وكالة البيئة 37 تحذيراً من الفيضانات في جميع أنحاء إنجلترا، التحذير الأقوى كان من نصيب أجزاء من ميدلاندز وشمال إنجلترا منذ صباح يوم الثلاثاء، أما التحذيرات الأقل خطورة فكانت من نصيب بقية أنحاء إنجلترا وأجزاء من اسكتلندا وإيرلندا الشمالية.

شهدت مقاطعة كمبريا شمال غرب إنجلترا 77 ملم من الأمطار بين منتصف الليل والساعة السادسة مساء يوم الثلاثاء، وفقاً لوكالة البيئة.

كما حذرت وكالة البيئة من أن بعض المناطق ستشهد ضعف متوسط كمية الأمطار الشهرية على مدار الأيام القليلة القادمة.

 

Advertising

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى