إدانة رجل بعد تهديداته بتفجير مستشفى بريطاني أثناء الوباء

Advertising

اخبار بريطانيا- أُدين يوم الجمعة أدين إميل، هو مواطن إيطالي يبلغ من العمر 33 عاماً ويعيش في برلين، بمحاولة ابتزاز في محكمة الجنايات المحلية في العاصمة الألمانية وحُكم عليه بالسجن لـ 3 سنوات بعد تهديده بتفجير مستشفى في المملكة المتحدة خلال ذروة الموجة الأولى من جائحة كورونا، ما لم يُدفع له فدية بقيمة 10 مليون جنيه إسترليني من عملة البيتكوين.

زُعم أنه عضو في مجموعة Combat 18 اليمينية المتطرفة، وأرسل رسائل بريد إلكتروني إلى NHS والوكالة الوطنية للجريمة في المملكة المتحدة (NCA) يهدد فيها بتفجير قنبلة في مستشفى غير محدد في المملكة المتحدة، خلال حملة ابتزاز استمرت ستة أسابيع في الفترة من 26 أبريل إلى 16 يونيو 2020 ، والتي تضمنت 18 رسالة بريد إلكترونية.

وبعد تعاون القوات الخاصة التابعة للشرطة الألماني و NCA، نجحت قوات الشرطة الألمانية في القبض عليه بعد غارة مسلحة على شفته في برلين في شهر يونيو.

قالت NCA إن التهديد جاء في الوقت الذي كانت تواجه في هيئة الخدمات الصحية الوطنية أزمة صحية كبير، وكان من الممكن أن تشل حركة المستشفيات وتبعث الرعب في قلوب الناس، ولكن حرص المسؤولون على إبقاء هذه التهديدات سرية دون إعلام الناس بها.

وأشارت محكمة برلين إلى أن المشتبه به كان قد أدين في عام 2013 بتهمة الابتزاز بعد تهديده بتفجير شركة هولندية وحكم عليه بالسجن لمدة 10 أشهر.

Advertising
زر الذهاب إلى الأعلى