انتهاء معاناة امرأة مع فيروس كورونا في بريطانيا بعد أخذها أول جرعة من اللقاح

Advertising

اخبار بريطانيا-كشفت تارا ريتشاردسون، البالغة من العمر 45 عاماً، وهي أم لطفلين، وتعيش في لندن، أنها أصيبت بفيروس كورونا لمدة عام تقريباً.

وقالت تارا أن أعراض الإصابة ومعاناتها مع المرض انتهت فجأة بعد حصولها على لقاح فيروس كورونا.

فقد كانت تارا تعاني من التعب الشديد والصداع وفقدان حاسة الشم لمدة طويلة قضتها في المستشفى بسبب إصابتها بهذا الفيروس.
ويذكر أنها أصيبت بفيروس كورونا بأواخر سنة 2019 بعد جولة في أوروبا، وأنها شفيت بعد ذلك. ثم أصيبت مرة اخرى في 15 مارس الماضي وكانت الإصابة أشد هذه المرة إذ كان الألم لايحتمل ولم تكن تستطيع التحرك أو الشم بشكل جيد ودخلت المشفى وظلت هناك لمدة تقارب السنة، ولكنها تلقت
قبل أسبوعين رسالة للذهاب من أجل الحصول على جرعة لقاح كورونا.

وشفيت تارا وعادت إلى حالتها الطبيعية بعد أخذها للحقنة ببضع ساعات.

اقرأ أيضاً: إنجلترا تسجل انخفاضاً في أعداد الإصابات بكورونا بالتزامن مع تخفيف قيود الإغلاق

مصففو الشعر والمتاجر وصالات الألعاب الرياضية يعيدون فتح أبوابهم اليوم في بريطانيا

Advertising

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى