انخفاض معدل الإصابة بكورونا بنسبة 98% في لندن منذ ذروة الموجة الثانية

Advertising

اخبار بريطانيا- كشفت الأرقام الرسمية اليوم أن حالات الإصابة بكورونا في لندن تراجعت بأكثر من 98 في المائة منذ ذروة الموجة الثانية، كما تظهر أن عدد مرضى الفيروس التاجي في مستشفيات العاصمة قد انخفض إلى أدنى مستوى له منذ سبعة أشهر.

وفقاً لأحدث البيانات، تسجل العاصمة في المتوسط حالة وفاة واحدة بكورونا يومياً.

تكشف الأرقام كيف نجح سكان لندن في مكافحة الفيروس كما أنها تثير تساؤلات جديدة حول ما إذا كانت الحكومة تخاطر بالتقدم الذي أحرزته حملة التطعيم ضد كورونا من خلال رفع القيود.

استقر معدل الإصابة بكورونا الأسبوعي في لندن عند حوالي 25 إصابة جديدة مؤكدة لكل 100.000 شخص في الأسبوع، لكن المعدل بدأ الآن في الانخفاض مرة أخرى وبلغ 21.2 حالة لكل 100.000 من سكان لندن في الأسبوع المنتهي في 28 أبريل.

كما تظهر الأرقام الرسمية أنه كان نهناك 315 مريضاً بفيروس كورونا في مستشفيات لندن حتى 30 أبريل، بانخفاض عن ذروة بلغت 7917 في 18 يناير، وتوفي 16 شخصاً بكورونا في لندن في الأسبوعين من 14 إلى 27 أبريل.

Advertising
زر الذهاب إلى الأعلى