بروفيسور بريطاني يحذر من قيود سفر جديدة مع عودة فرنسا إلى الإغلاق

Advertising

اخبار بريطانيا – حذر أحد العلماء البارزين في بريطانيا، من أن العطلات الصيفية معرضة للخطر، بسبب ارتفاع حالات كورونا الذي أجبر فرنسا على الإغلاق.

حيث أعلن رئيس الوزراء الفرنسي، جان كاستكس، يوم الخميس، إغلاق 16 منطقة في فرنسا، بما في ذلك باريس لمدة شهر.

وتجدر الإشارة إلى أن باريس أبلغت عن 35000 إصابة جديدة بكوفيد-19 في يوم واحد، و10 في المائة منها من سلالة جنوب إفريقيا.

من جانبه، حذر البروفيسور نيل فيرجسون، من Imperial College London، من أنه قد يتعين فرض قيود سفر جديدة بسبب سلالة كورونا الجديدة المكتشفة في جنوب إفريقيا.

وقال لبي بي سي، إن السلالة الجديدة أكثر قابلية للانتشار بنسبة 70 في المائة من سلالة كورونا الأصلية، ولا يمكن السيطرة عليها بسهولة.

كما ذكر فيرجسون أن هناك حاجة لاتخاذ قرارات مهمة بشأن كيفية قيام المملكة المتحدة بالتجارة مع فرنسا التي تواجه إغلاقا ثالثا.

وتابع: “نظرا لوجود الكثير من الرحلات الضرورية بيننا وبين فرنسا للأعمال والتجارة، يجب تقليل المخاطر المرتبطة بهذا السفر”.

اقرأ أيضا: وثيقة سفر الاتحاد الأوروبي الصحية قد تسمح للبريطانيين بالسفر إلى أوروبا

بريطانيا: قائمة بأكثر المدن التي يبحث عنها الأشخاص للعيش فيها

Advertising
زر الذهاب إلى الأعلى