دراسة: الأشخاص دون سن الـ 65 محميون من الإصابة بكورونا مرة أخرى لمدة 6 أشهر

Advertising

اخبار بريطانيا- كشفت دراسة جديدة أن معظم الأشخاص دون سن الـ 65 و الذين أصيبوا بفيروس كورونا محميون من الإصابة مرة أخرى بالفيروس لمدة 6 أشهر على الأقل، ولكن الأمر ليس كذلك بالنسبة لأولئك الذين تزيد أعمارهم عن الـ 65 عاماً، فهم أكثر عرضة للإصابة بالعدوى مرة أخرى.

قال الدكتور ستين إيثلبيرغ، من معهد Statens Serum Institute في الدنمارك: “تؤكد دراستنا أن الإصابة مرة أخرى بفيروس كورونا هو أمر نادر الحدوث لدى الأشخاص الأصغر سناً والأصحاء، لكن كبار السن أكثر عرضة للإصابة به مرة أخرى”.

وأضاف: “نظراً لأن الأشخاص الكبار هم أيضاً أكثر عرضة للإصابة بأعراض المرض الحادة والموت بسبب كورونا، فإنه من المهم اتباع نهج تساعدنا في حماية هذه الفئة من الناس خلال الوباء”.

حلل مؤلفو الدراسة الجديدة البيانات التي تم جمعها كجزء من استراتيجية الاختبارات في الدنمارك، والتي تم من خلالها اختبار أكثر من ثلثي السكان (أربعة ملايين شخص) في عام 2020، وأثبتت الدراسة أنه من بين أولئك الذين أصيبوا بالفيروس خلال الموجة الأولى من الوباء بين مارس ومايو عام 2020، ثبتت إصابة 0.65% منهم بالفيروس خلال الموجة الثانية من الوباء من سبتمبر وحتى ديسمبر عام 2020.

في حين ثبتت إصابة 0.88% من الأشخاص فوق سن الـ 65 بالفيروس مرة أخرى خلال الموجة الثانية من الوباء.

Advertising
زر الذهاب إلى الأعلى