موظف في IKEA ينتحر بعد تعرضه للتنمر في العمل

Advertising

اخبار بريطانيا – اختفى كايل بينيز البالغ من العمر 25 عاماً، في 10 نوفمبر من العام الماضي.

ولاحقاً عثر على بينيز  بعد 17 يوماً من اختفائه في غابة بالقرب من ملعب Keepmoat لكرة القدم، وهو ملعب فريق كرة القدم المفضل لديه.

وقالت والدته جينور إن ابنها تغير كثيراً منذ أغسطس العام الماضي، بعد أن أصبح يعمل خلال الفترة المسائية في  IKEA، وأضافت أنها شعرت أن انتحار ابنها كان سببه بيئة العمل القاسية التي لم تكن متسامحة معه على الإطلاق.

تحقق شركة  IKEA الآن في مزاعم انتحار كايل لمعرفة إن كان السبب بالفعل هو الإدارة القاسية في المتجر الذي كان يعمل فيه لاتخاذ الإجراءات المناسبة.

وقالت والدته: “كنا عائلة متماسكة جداً، وكان كايل قريباً من جده ستيفن، نحن عائلة صغيرة لكنها متحابة جداً”.

وقالت عائلته أنه أخبرهم في السابع من ديسمبر أنه أخذ إجازة من العمل، ليكتشفوا لاحقاً أن إدارة أحد متاجر عملاق الأثاث IKEA قاموا بفصله.

Advertising

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى