وزيرة الداخلية البريطانية: ترامب ساهم في تأجيج عمليات العنف في الكونغرس

Advertising

قالت وزيرة الداخلية البريطانية بريتي باتيل إن السبب المباشر للعنف المروع الذي وقع عند مبنى الكونغرس الأمريكي هو لهجة ترامب بعد اعتراضه على خسارته في الانتخابات الرئاسية الأمريكية.

قالت باتيل إن الأحداث كانت مروعة وتعجز الكلمات عن وصفها وخاصةً أن ترامب لم يمنع التصعيد بل كان السبب الأساسي في تأجيجه.

وصف رئيس الوزراء بوريس جونسون المشاهد التي وقعت في واشنطن بأنها مشينة.

شهدت واشنطن تظاهرات احتجاجية حاشدة لأنصار الرئيس ترامب يوم أمس الذين تجمعوا في محيط البيت الأبيض ثم توجهوا إلى مبنى الكونغرس بالتزامن مع موعد عقد مجلسي النواب والشيوخ جلسة للتصديق على نتائج الانتخابات الرئاسية الأمريكية.

تمكن بعض المحتجون من اقتحام مبنى الكابيتول والصعود إلى المنصة التي سيُعلن من خلالها تنصيب الرئيس المنتخب بايدن رسمياً رئيساً للمملكة المتحدة.

Advertising

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى