الإعلانات

مع تطوير اللقاحات قد تعود الحياة إلى طبيعتها بحلول الشتاء المقبل

صرح أحد مطوري لقاحات فيروس كورونا إن تأثير لقاح كورونا الجديد سيبدأ بشكل كبير خلال الصيف، ويجب أن تعود الحياة إلى طبيعتها بحلول الشتاء المقبل.

كما أثار البروفيسور أوجور شاهين، وهو الشريك المؤسس لشركة BioNTech، موجة من الأمل في إمكانية أن يخفض اللقاح من انتقال الفيروس إلى النصف، مما يؤدي إلى انخفاض كبير في عدد الإصابات.

وفي الأسبوع الماضي، قالت شركة BioNTech والمطورين المشاركين، إن التحليل الأولي أظهر أن لقاحهم يمكن أن يمنع أكثر من 90 ٪ من الأشخاص من الإصابة بفيروس كورونا، كما شارك حوالي 43000 شخصاً في الاختبارات.

وخلال مقابلة مع أندرو مار شو علىBBC1، قال البروفيسور شاهين إنه يتوقع المزيد من النتائج الإيجابية التي تظهر أن اللقاح سيقلل من انتقال العدوى بين الناس وكذلك يوقف ظهور الأعراض لدى شخص حصل على اللقاح.

وأضاف :”أنا على ثقة تامة من أن هذا اللقاح الفعال للغاية سيقلل من انتقال العدوى بين الناس، ربما ليس 90٪ ولكن ربما 50٪، لكن لا ينبغي أن ننسى أنه حتى هذا قد يؤدي إلى انخفاض كبير في انتشار الوباء”.
ومن المتوقع أن تحصل المملكة المتحدة على 10 ملايين جرعة من لقاح BioNTech / Pfizer بحلول نهاية العام، مع طلب 30 مليون جرعة أخرى بالفعل، و سيتم إعطاء اللقاح، الذي تم تجربته في ستة بلدان، على جرعتين بفاصل ثلاثة أسابيع.

إلى جانب ذلك، فمن المرجح أن يتم إعطاء الأولوية للمقيمين الأكبر سناً والموظفين في دور الرعاية، ويليهم العاملون الصحيون ومن هم فوق الثمانينيات، ثم يتم ترتيب الناس حسب العمر.

جدير بالذكر أن حكومة المملكة المتحدة أعلنت عن 24962 إصابة مؤكدة بالفيروس اليوم الأحد، بالإضافة إلى 168 حالة وفاة أخرى.

وأخيراً، أكد شاهين أن الهدف هو تقديم أكثر من 300 مليون جرعة في جميع أنحاء العالم بحلول أبريل المقبل، وهو ما يمكن أن يسمح بالبدء في إحداث تأثير واضح في مسار الوباء على مستوى العالم.

اقرأ أيضاً: انخفاض حصيلة الإصابات اليومية في بريطانيا مع 24962 إصابة جديدة

عن Lina

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *