الإعلانات

سجلات المبيعات عبر الإنترنت تتزايد هذا العام بفضل الجمعة السوداء

من المتوقع أن تحطم عروض الجمعة السوداء سجلات المبيعات عبر الإنترنت هذا العام، خاصة بعد أن قام تجار التجزئة المتعثرون بخفض الأسعار في محاولة يائسة منهم لحشد المشترين بعد الخسارة الحاصلة في نوفمبر.

حيث أصبح يوم التخفيضات أهم حدث تسوق لهذا العام، ولكن المخاطر أعلى بكثير هذه المرة لأن قيود فيروس كورونا تعني أن بعض تجار التجزئة أغلقوا متاجرهم في معظم أنحاء المملكة المتحدة.

من جهة أخرى، كانت المبيعات عبر الإنترنت خلال الأسبوع الماضي أعلى بنسبة 56٪ مما كانت عليه في عام 2019، وذلك وفقاً لهيئة صناعة الإنترنت IMRG، حيث تشير سلسلة النمو الممتازة إلى شهر قياسي في البيع بالتجزئة عبر الإنترنت.

وفي هذا السياق، قال ريتشارد ليم، وهو الرئيس التنفيذي لـ Retail Economics، إنه من السهل تفسير زيادة المبيعات خلال الجمعة السوداء، لأن المستهلكين يحبون الخصومات، كما أن المتسوقين يتطلعون إلى التسوق من أجل عيد الميلاد قريباً.

لذا قام بعض تجار التجزئة بإطلاق عروض الجمعة السوداء الترويجية منذ بداية نوفمبر، ولكن حجم الصفقات زاد في الأيام الأخيرة، ووصل إلى ذروته يوم الجمعة.

ومن بين العروض المقدمة، تقدم Asos خصماً يصل إلى 70٪، بينما تخفض منافستها Boohoo الأسعار بنسبة تصل إلى 90٪.

وعلى الرغم من وجود قيود فيروس كورونا، إلا أن هناك بعض الأخبار الجيدة لتجار التجزئة الذين يعانون من الحالة الاقتصادية، حيث يخطط ثمانية من كل 10 متسوقين لإجراء عملية شراء في يوم الجمعة الأسود، وذلك وفقاً لموقع التمويل الشخصي money.co.uk.

اقرأ أيضاً: بريطانيا تمر في أسوأ انكماش اقتصادي والديون بالمليارات

عن Lina

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *