الإعلانات

رجل يقتل عامل فندق من أجل حقيبة “غوتشي”

تمت إدانة رجل بطعن عامل في الفندق حتى الموت حتى يتمكن من سرقة حقيبة Gucci الخاصة به بعد قتله.

حيث أقدم صامويل أودوبيتان البالغ من العمر 24 عاماً، على طعن تايلر روي بالسكين ست مرات بينما كان في طريقه إلى المنزل بعد العمل في جنوب لندن.

وقال ممثلو الادعاء إن أودوبيتان صادف ضحيته البالغة من العمر 24 عاماً في القطار، ثم قتله بدم بارد من أجل حقيبة يد من نوع غوتشي.

وبعد محاكمته في محكمة Croydon Crownأدين المتهم، وهو من كرويدون ، بارتكاب جريمة قتل عمداً.

وفي وقت سابق، كان أودوبيتان قد أقر بأنه مذنب في أربع تهم سطو في هجوم وقع بعد منتصف ليل 26 فبراير.

واستمعت المحكمة إلى أن روي، الذي كان يعمل في هوليداي إن في ستراتفورد، غادر القطار في وودسايد وتلقى مكالمة من صديقته عندما واجه أودوبيتان الذي طالبه بتسليم الحقيبة.

وبعد صراع، هرب المدعى عليه بحقيبة مستعملة بطبعة نمر البنغال بينما تمكن روي من الوصول إلى منزل أحد الأصدقاء قبل الانهيار في الداخل.

وسرعان ما تم نقله إلى المستشفى لكنه توفي بعد وصوله إلى المستشفى بقليل.

وقالت خدمة النيابة العامة الملكية (CPS) إن Odupitan شوهد لأول مرة على CCTV، بينما وجد تحليل هاتفه العديد من الصور للسكاكين بالإضافة إلى مقطع فيديو له وهو يقود سيارة مسلحة.

وقال كبير المدعين العامين ديفي خاران إن الهجوم كان انتهازياً وغير مبرر على شاب مجتهد كان في طريقه إلى المنزل من العمل.

كما أضاف أن أودوبيتان لاحق ضحيته منذ اللحظة التي رآه فيها في القطار، وأن روي فقد حياته لمجرد أنه تعرض لسوء الحظ  في مواجهة لص عنيف في طريقه إلى المنزل.

ومن المقرر أن يصدر الحكم بحق المتهم Odupitan في 7 ديسمبر.

اقرأ أيضاً: قاتل يترك جثة صديقه في المنزل لأسابيع

عن Lina

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *