الإعلانات

سوري يقاضي ناشطا يمينيا متطرفا ويطالب بـ 190 ألف جنيه إسترليني تعويضات

اخبار بريطانيا – يسعى المراهق السوري جمال حجازي الذي يقاضي الناشط اليميني المتطرف تومي روبنسون بتهمة التشهير، للحصول على تعويضات تصل إلى 190 ألف جنيه إسترليني.

وكان جمال قد تم تصويره وهو يتعرض للهجوم في مدرسته في هيدرسفيلد في أكتوبر 2018.

وبعد فترة وجيزة من انتشار الفيديو في نوفمبر 2018، ادعى روبنسون في مقطعي فيديو على فيسبوك أن جمال ليس بريئا ويهاجم بعنف الفتيات في مدرسته، ولكن ينفي المراهق تلك  المزاعم.

من جانبها، دعت كاترين إيفانز، محامية حجازي، إلى تعويضات كبيرة تتراوح بين 150 ألف جنيه إسترليني و190 ألف جنيه إسترليني للمراهق.

كما قالت إنه كان هناك نقص في الأدلة المقدمة من قبل روبنسون، مضيفة: “كانت أجندة المدعى عليه معادية للمسلمين.. وأصبح جمال ضحية ذلك”.

وتابعت: “استمر روبنسون في تفاقم الأذى والضيق الذي عانى منه المدعي”.

اقرأ أيضا: إصابة رضيعة بجروح خطيرة بعد أن عضها كلب في وجهها بإنجلترا

لندن: مقتل مراهق على بعد ميل واحد فقط من مكان وفاة فارس ماطو

عن Eman Shaalan

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *