الإعلانات

ويلز: انتحار ممرضة كانت تُمسك أيدي مرضى كورونا وهم يحتضرون بسبب تأزم صحتها النفسية

اخبار بريطانيا- انتحرت ممرضة بشكل مأساوي بعد أن تأزمت صحتها النفسية لتعاملها مع العديد من الوفيات أثناء الوباء.

تركت تريشا روبرتس البالغة من العمر 26 عاماً، ملاحظة كتبت فيها: “لا تحزن، أنا سعيدة الآن”.

كرست الممرضة حياتها العملية لمساعدة المرضى وتمسك بأيدي مرضى كورونا المحتضرين، مما أثر بشكل كبير على صحتها العقلية، كما أنها كانت تعاني من آلام في عمودها الفقري نُقلت على إثرها إلى المستشفى وقال الأطباء هناك إنه لا يوجد شيء يمكنهم فعله لحالة العمود الفقري لديها.

ووفقا للتحقيق يوم الخميس أن تريشا كان من المقرر أن تتزوج شريكها بول جونز لكنها اضطرت إلى تأجيل زفافها عدة مرات بسبب الوباء.

استمع التحقيق في محكمة Black Country Coroner إلى أن تريشا ولدت في بانجور في ويلز، وعملت في مستشفى Ysbyty Gwynedd القريب.

تم العثور على حقيبة عملها في وقت لاحق في خزانة ملابسها مع عبوات نصف فارغة من أقراص المورفين الموصوفة والمورفين السائل، وأظهرت تقارير علم السموم وجود “كمية كبيرة” من المورفين في دمها وأن سبب الوفاة الطبي هو تسمم المورفين.

عن Eman Shaalan

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *