الإعلانات

إغلاق جسر برج لندن بعدما لصق أحد المتظاهرين يده على الطريق

اخبار بريطانيا – أُجبرت الشرطة على إغلاق جسر برج لندن جزئيا يوم السبت، بعدما لصق أحد المتظاهرين يده على الطريق.

جاء ذلك خلال احتجاج نظمه مئات الأشخاص اليوم، للتظاهر ضد تقاعس الحكومة عن اتخاذ إجراءات بشأن تغير المناخ.

حيث جلس أفراد من مجموعة Extinction Rebellion (XR)، على طرق مزدحمة وحملوا لافتات عليها رسائل حول مخاوفهم بشأن المستقبل.

وبدأ الاحتجاج في الساعة 11 صباحا يوم 1 مايو، بعد عامين بالضبط منذ إعلان البرلمان حالة الطوارئ المناخية.

وقرر مورجان ترولاند البالغ من العمر 38 عاما، إلصاق يده على جسر برج لندن، مما دفع شرطة العاصمة إلى إغلاقه أمام حركة المرور المتجهة جنوبا لمدة نصف ساعة.

كما قال ترولاند، مهندس مدني من “Hackney” بشرق لندن: “أشعر بالرعب من أن المليارات من البشر وغير البشر سيموتون بسبب أزمة المناخ”.

وتابع: “كما أشعر بالفزع لأن الكثير من الناس يقبلون هذا، أو يشعرون بالعجز عن تغيير المسار.. أريد أن أظهر للجميع أن لكل منا قوة هائلة”.

من جانبها، قالت مجموعة XR في بيان، إنه على الرغم من الأهداف التي أعلن عنها رئيس الوزراء بوريس جونسون مؤخرا لخفض انبعاثات الكربون بنسبة 78 في المائة بحلول عام 2035، تتحرك حكومة المملكة المتحدة ببطء شديد في تنفيذ تلك الأهداف.

كما اتهمت المتحدثة باسم XR، جولي بوجاك، الحكومة بالفشل في وضع خطة لتحقيق الأهداف التي أعلنت عنها.

اقرأ أيضا: حصيلة إصابات ووفيات كورونا اليوم في بريطانيا

تخفيف قيود كورونا المفروضة على كبار السن في بريطانيا

عن Eman Shaalan

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *