الإعلانات

قرارات دائرة الهجرة السويدية الجديدة 2021: دليلك الشامل

من المعروف أن السويد من أبرز الوجهات للمهاجرين من مختلف أنحاء العالم ولاسيما اللاجئين في السنوات اﻷخيرة. ويعود السبب في اﻹقبال الشديد على تقديم طلبات الهجرة إلى السويد لسهولة الحصول على اﻹقامة فهي تمنح إقامات دائمة. ولكن هل بقي اﻷمر على هذا الحال؟ ماذا عن قرارات دائرة الهجرة السويدية الجديدة 2021 ؟ تعرف معنا عليها من خلال قراءة المقال اﻵتي.

خلفية قرارات دائرة الهجرة السويدية الجديدة 2021

لم تكن مايسمى ب قرارات دائرة الهجرة السويدية الجديدة 2021” خطوة حديثة العهد في التشريع السويدي. فقد سبقتها العديد من المحطات التي بدأت من أعمال لجنة الهجرة البرلمانية في السويد في عام 2016. وذلك إثر اﻷعداد الكبيرة لطلبات الهجرة واللجوء التي شهدتها الدول اﻷوروبية بشكل عام والسويد بشكل خاص في عام 2015. وقد عملت اللجنة على وضع تقرير في أكثر من 600 صفحة يدعو إلى تعديل قانون الهجرة السويدية أو ما يسمى قانون اﻷجانب.

فيما بعد، تم اﻹعلان عن المشروع المذكور في تاريخ 8 نيسان من قبل مجلس التشريع على أن يجري العمل به بشكل مؤقت لمدة ثلاث سنوات ويصار بعدها عرضه على البرلمان ﻹقراره كقانون دائم. على أي حال، من المقرر أن يتم ذلك في صيف العام الحالي فإن نجحت المساعي الحكومية سيبدأ القانون في النفاذ في 20 تموز 2021 بشكل دائم.

فما هو مضمون هذه القرارات الجديدة؟ وما هي تأثيراتها على طلبات اﻹقامة الدائمة والمؤقتة وطلبات لم الشمل؟ وماذا عن اﻷبعاد اﻹنسانية في هذا القانون؟

اﻹقامة المؤقتة في آخر قرارات دائرة الهجرة السويدية 2021

عملت دائرة الهجرة السويدية منذ عام 2016 على تقليص كمية اﻹقامات الممنوحة بشكل دائم والاستعاضة عنها باﻹقامات المحددة بمدة من الزمن على خلاف الوضع السابق. إذ كانت الإقامات الدائمة هي اﻷساس في قانون اﻷجانب السويدي سابقاً.

فهل هذا التوجه سيبقى مستمراً مع قرارات دائرة الهجرة السويدية الجديدة 2021؟

للأسف اﻹجابة لا، فسياسة الحكومة السويدية الجديدة منذ عام 2016 ترتكز على منح اﻹقامات المؤقتة في اﻷساس واللجوء إلى اﻹقامة الدائمة مع شروط أكثر تشدداً ليستمر النهج ذاته مع التشريع الجديد مع تقسيم اﻹقامات الممنوحة بشكل مؤقت إلى الفئات اﻵتية:

  • إقامة مؤقتة لمدة ثلاث سنوات: وتعطى هذه اﻹقامة للشخص الحاصل على صفة اللجوء في السويد.

  • إقامة مؤقتة لمدة 13 شهراً: تعطى هذه اﻹقامة للأشخاص الذين حصلوا على الحماية في السويد.

وتجدر اﻹشارة إلى إمكانية تجديد اﻹقامة بعد انتهاء المدة الممنوحة إذا كان الشخص قادراً على إعالة نفسه.

شروط اﻹقامة الدائمة في أحدث قرارت دائرة الهجرة السويدية 2021

يتطلب قانون الهجرة السويدية الجديد شروطاً أكثر صرامة فيما يتعلق بمنح اﻹقامة الدائمة. وتنطبق هذه الشروط على سائر اﻷجانب المقيمين في السويد سواء أكانوا من طالبي اللجوء أم من اﻷجانب الحاصلين على إقامات دراسة أو عمل. على أي حال تتعلق هذه الشروط بما يلي:

  • اﻹلمام بمهارات اللغة السويدية: يعد هذا الشرط تطوراً جديداً نحو اﻷصعب مقارنةً مع التشريعات السويدية السابقة. فحتى قانون الجنسية السويدية لا يتضمن مثل هذا الشرط بالنسبة لطالب الحصول على الجنسية السويدية. كل ما تقدم، يعرقل من عملية الحصول على اﻹقامة الدائمة في السويد بالنسبة للأشخاص الذين لا يتحدثون لغة البلاد.

على أي حال، تشير التوقعات إلى ضرورة اجتياز مستوى معين من اللغة السويدية للمهاجر الذي يرغب في الحصول على اﻹقامة الدائمة مع وجود بعض الاستثناءات لكبار السن والأطفال.

  • الانخراط في المجتمع المدني: ويكون ذلك من خلال إثبات المعرفة المدنية لطالب الحصول على اﻹقامة. إضافةً إلى قدرته على الاندماج في المجتمع السويدي مع حسن سلوكه بعدم ارتكابه أي جرائم أو مخالفات خطيرة.

  • الدخل الكافي: ويتأكد ذلك من خلال قدرة الشخص على إعالة نفسه دون الحصول على المساعدة من الحكومة السويدية.

لم الشمل في قانون الهجرة السويدي الجديد

تتطلب قرارت دائرة الهجرة السويدية المطبقة مؤقتاً منذ عام 2016 شروطاً جديدة لكي يتمكن المقيم في السويد من استدعاء زوجته وأولاده. ومن المقرر أن يحتفظ القانون الجديد في 2021 بهذه الشروط التي تشمل ما يلي:

  • أن يكون طالب لم الشمل مواطناً سويدياً أو مقيماً في السويد بصفة لاجىء أو بموجب إقامة دائمة كانت أم مؤقتة.

  • الدخل الكافي: فلا يكفي أن يكون المقيم قادراً على إعالة نفسه فقط. إذ يتعيّن عليه أن يكون كذلك الأمر قادراً إعالة اﻷشخاص الذين يطلب من دائرة الهجرة لم شملهم.

  • أن يمتلك المقيم في السويد مسكناً لائقاً مع مساحة تكفي عدد اﻷشخاص الذين سيستدعيهم للانتقال إلى السويد.

وتجدر اﻹشارة إلى وجود بعض الاستثناءات في قرارات دائرة الهجرة الجديدة 2021. فيستثنى مثلاً من شرط اﻹعالة المواطنون السويديون ومواطنو المنطقة الاقتصادية اﻷوروبية والسويد، واﻷطفال تحت سن 18.

مراعاة اﻷبعاد اﻹنسانية في مسائل اللجوء

من المعروف أن السويد كدولة أوروبية هي واحدة من أبرز الدول المنضمة إلى اتفاقية اﻷمم المتحدة للاجئين، التي تمنح الشخص الذي يتعرض للاضطهاد بسبب انتمائه أو معتقداته حق اللجوء استناداً لاعتبارت الحماية اﻹنسانية، فهل حافظت قرارات دائرة الهجرة السويدية الجديدة 2021 على هذه التوجهات، وهل تتضمن القرارات السابقة أية استثناءات ﻷسباب إنسانية بالنسبة لحالات اللجوء في السويد ؟

اﻹجابة نعم، وتشمل الاستثناءات من القرارات الجديدة الفئات اﻵتية:

  • مقدمي طلبات اللجوء أو اﻹقامة قبل تاريخ 24 تشرين الثاني عام 2015: وبذلك قد راعت دائرة الهجرة السويدية عدم تطبيق الأثر الرجعي على طلبات اللاجئين المقدمة قبل إصدار القرارات الجديدة، وبالتالي سيحصلون على اﻹقامة الدائمة.
  • فئة اللاجئين الذين تقل أعمارهم عن 25 عاماً: تنظر دائرة الهجرة السويدية بالنسبة لهذه الفئات على تقدم اللاجئ الدراسي بإتمامه الدراسة الثانوية وقدرته على إعالة نفسه بحصوله على عمل ليتم منحه إقامة دائمة بدلاً من اﻹقامة المؤقتة.
  • اﻷطفال وكبار السن: تراعي دائرة الهجرة السويدية عندما تنظر في الطلبات المقدمة من اﻷطفال دون سن 18 عاماً أو كبار السن الاعتبارات اﻹنسانية فيتم استثناء هذه الفئة من شرط اﻹعالة.
  • اﻷشخاص المعرضون لظروف مؤلمة: تغطي هذه الفئة من الاستثناءات حالات اﻷشخاص الذين وقعوا في مشاكل اﻹقامة فلم يتمكنوا من تجديد إقاماتهم. إذ تراعى الاعتبارات اﻹنسانية ويسمح لهم البقاء في السويد إذا كانوا قد اندمجوا في المجتمع السويدي ويعانون في ذات الوقت من ظروف صعبة أو مؤلمة بشكل استثنائي بناءً على دراسات التقييم الشامل.
  • لاجئي الحصة“: تشمل هذه الفئة اللاجئين الذين تم استقبالهم عن طريق اﻷمم المتحدة. إذ يتم استثنائهم من اﻹقامة المؤقتة ليحصلوا على إقامات دائمة.

ملخص أهم التغييرات في قانون الهجرة السويدية

وبناءً على كل ما تقدم تتضمن التغييرات في قرارات دائرة الهجرة السويدية الجديدة 2021 المسائل اﻵتية:

  • التحول من منح اﻹقامات المؤقتة إلى اﻹقامات الدائمة بشكل أساسي.

  • قصر اﻹقامات الدائمة على اﻷشخاص المنخرطين في المجتمع السويدي بتعلمهم اللغة وحصولهم على عمل يمنحهم القدرة على إعالة أنفسهم.

  • التشدد في حالات استقبال أزواج وأولاد المقيمين في السويد مع شروط وجود المسكن والقدرة على الإعالة.

في الختام، من الممكن الاطلاع على قرارات دائرة الهجرة السويدية الجديدة 2021 عبر الدخول إلى موقع الهجرة السويدية. ويعرف هذا القانون أيضاً باسم قانون الهجرة السويدي الجديد الخاص باﻷجانب.

عن Eman Shaalan

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *